رواية احببتك اكثر مما ينبغي

2018-03-01

رواية احببتك اكثر مما ينبغي

رواية احببتك اكثر مما ينبغي

أثير عبدالله النشمي، كاتبة سعودية مقيمة في الرياض. من مواليد يونيو 1984.حيث تعتبر من المتمزيين في جيلها ك روايات نهى طلبة احلام مستغانمي. رواية احببتك اكثر مما ينبغي كاملة بدون انترنت تحكي حكاية حُب إختصرتها الكاتبة في عبارة "احببتك اكتر مما تستحق .. وأحببتني أقل مما استحق" التي ذكرتها في مقدمة الكتاب ، قد تكون حكاية غياب مُوجع أكثر مما تكون حكاية حُب ، بدأتها الكاتبة بإسلوب جميل يجبر القارئ على المُتابعة والإستمرار في القراءة ، تتأخذ الروائية أساليب في التعبير

تُظهر الرواية الأنثى بأقصى درجات الحُب ، الأنثى بإمتهانها الإخلاص لمن تُحب ، حيث واجهت علاقة جومانة بعبدالعزيز الكثير من الصعوبات والكثير من العثرات التي كانت من شأنها أن تُحبط هذا الحُب ولكن ضعف جومانة كان يُرجعها دوماً لعبدالعزيز الذي كان بشخصية مُستهترة جِداً وغير مبالية

نتمنى ان ينال التطبيق اعجابكم ولا تبخلو علينا بالتقييم 5 نجووم من فضلكم.


تحميل

السعر:Free

تنزيل أب [رواية احببتك اكثر مما ينبغي] @ إفون

تحميل أب!
رواية احببتك اكثر مما ينبغي|تحميل اي فون أب من أبستور




تقييم في متجر اي تيونز

تقييم تطبيق إفون [رواية احببتك اكثر مما ينبغي] في إيتونس ستور

  • أحدث إصدار: (3.5 / 5)3.5
  • جميع الإصدارات: (0 / 5)

عدد الأشخاص الذين تم تقييمهم:0

Price:Free


لقطات

لقطات من تطبيقات إفون [رواية احببتك اكثر مما ينبغي]

رواية احببتك اكثر مما ينبغيلقطة شاشة1رواية احببتك اكثر مما ينبغيلقطة شاشة2رواية احببتك اكثر مما ينبغيلقطة شاشة3رواية احببتك اكثر مما ينبغيلقطة شاشة4رواية احببتك اكثر مما ينبغيلقطة شاشة5
(c)ahmed younes


آراء الشعب

طباعة ومراجعة الناس إلى اي فون أب [رواية احببتك اكثر مما ينبغي]!


    تغيير السجل

    تحديث التاريخ من اي فون أب [رواية احببتك اكثر مما ينبغي]

    الطبعة الأخيرة
    (c)ahmed younes

    تفاصيل

    لديك ص [ رواية احببتك اكثر مما ينبغي ] تفاصيل أخرى

    • مبيعات المصنع:
      ahmed younes
    • تاريخ الإصدار:
    • نص:1.0
    • السعر:Free

    تحميل

    تنزيل أب [رواية احببتك اكثر مما ينبغي] @ إفون

    تحميل أب!
    رواية احببتك اكثر مما ينبغي|تحميل اي فون أب من أبستور




    مقالات الموصى بها بالنسبة لك، الذي اختاره منظمة العفو الدولية من جوجل (الذكاء الاصطناعي)!